منتدى فلسطين الحر
عزيزي الزائر/عزيزتي الزائره اذا كنت عضوا يرجى التفضل بالدخول
واذا كنت زائرا وترغب بالانضمام لاسرة المنتدى يرجى التكرم بالتسجيل

سنتشرف بتسجيلكم ومشاركاتكم في منتدى فلسطين الحر
وشكرا
ادارة المنتدى



 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالمجموعاتالتسجيلدخول
يسر ادارة المنتدى التقدم بجزيل الشكر الى الاعضاء الكرام واهلا وسهلا بكم
اعلان صادر عن ادارة المنتدى : ان منتدى فلسطين الحر حديث النشأة وهو بحاجة الى مشرفين في شتى الاقسام فمن يجد في نفسه القدره ندعوه للتواصل مع الادارة وشكرا
الى الزوار الكرام اهلا وسهلا بكم في منتدى فلسطين الحر وندعوكم للانضمام الى اسرة المندى لتستفيدوا وتفيدوا فكلنا ثقه بانكم تملكون الكم الهائل من المعلومات التي نتمنا ان تشاركونا بها وشكرا
الى الزوار الكرام لقد تم اضافة دردشه احترافيه الى المنتدى مثل دردشة الفيس بوك ولكن لا تظهر هذه الدردشه الا للاعضاء المسجلين

شاطر | 
 

 المسالكْ لحفظِ ألفيَّةِ ابن مالكْ

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الأمير
عضو برونزي
عضو برونزي
avatar

عدد المساهمات : 150
نقاط : 559
تاريخ التسجيل : 18/02/2011
العمر : 28

مُساهمةموضوع: المسالكْ لحفظِ ألفيَّةِ ابن مالكْ   الخميس مارس 03, 2011 11:55 am


بسم الله ، والحمد لله ، والصلاة والسلام على رسول الله .
وبعد .


فإن العنوانَ موفَّقٌ ، لكن ملقيه غير موفَّقٌّ ، ومثلُ هذه العناوين ، لا يحسنُها إلا الكبار ، لكنها تجرِبةٌ أسأل اللهَ بها النفعَ والقَبول .

قال الرحبي في ( الرحبية ) :
. . . . . . . . . .** فاحفظْ فكلُّ حافظ ٍ إمام ُ .

وقال العلماء ( من حفظ َ المتون – حازَ الفنون )
ولا يسيطرُ طالبُ العلم ِ على معلوماتِه ، ولو قرأ ما قرأ وبلغ ذكاؤه ما بلغ ، إلا بالحفظ .
وقال الإمامُ المحقِّقُ ابنُ حزم ٍ الظاهري ، وهم يحرقون كتُبه :
إنْ تحرقوا القرْطاسَ لن تحرِقوا الذي * حوى القرطاس بل هو في صدريْ

يسيرُ معي حيثُ استقلَّت ركائبي ** وينزلُ إن أنزلْ ويدفن في قبريْ

ثُمَّ إنَّ الناسَ متفاوتون في الفهم ِ، كما هم متفاوتون في الحفظ.
فمنهم من يحفظ سريعاً .. وينسى سريعا ، ومنهم من حفظه بطيئٌ .. وينسى سريعا .
وأعلاهم :
من يحفظ سريعا .. وينسى بطيئا .
ثم :
من يحفظُ بطيئًا .. وينسى بطيئا .
وأدناهم :
من حفظه بطيئٌ ٍ .. وينسى سريعا ً .
والغالب على طلبةِ العلم : أنَّ حفظهم ونسيانَهم سيِّان ، والتوسُّط فيهما .
ولذلك ؛ فإن المقْـدِم على حفظ المتون القصيرة ، كمتنِ الآجرُّوميَّة ،ِ ومتن الورقات ، والبيقونيَّة ، أو الطويلة ، كألفيَّة ابنِ مالك ، ومراقي السُّعود، والشاطبية ، وأمثالهمَا ؛ بحاجة ٍ لبرنامج ينهجُ عليه ، ليكمِل مسيرَه ، ولئّلا تحول دون حفظه المعوِّقاتِ ، فيُمسكُ عنه .

وقبل أن أبدأ بالمسالك لحفظ ألفية ابن مالك، أذكر أمورًا هامَّة يجدرُ بالحافظ التمسكُّ بها:

1) لم أرَ وقتًا للحفظ، أجمل من هذين ( وقت السحر إلى طلوع الشمس ) ( بين المغرب والعشاء ) فإنَّ الذهنَ يكونُ صافيًّا نقيًّا.
(2) البعدُ عن الأماكن التي تكثر فيها الملهيات والمشغلات ، خاصةً البيت الزوجي مع الأولاد .
(3) إخلاصُ النية ، وإخفاء الهمَّة ، فبعضهم إذا وجدَ صاحبَه قال له ( حفظتُ 500 بيتاً من ألفيةِ ابن مالك ) فيقول صاحبُه : ما شاء الله .. ما شاء الله .. اللهم بارك .. اللهم بارك ، وبالتالي(أ) يكبرُ الحافظ ، فيقول : قد سلكتُ زمنًا في الحفظ ، علِّي أخفِّفْ ما أحفظه ، ثم يقول : أنا أحفظ 500 بيت ، فلأتوقف قليلًا ، وهكذا ! حتى تزول الهمَّة(ب).

(4) تركُ المعاصي ( شكوتُ إلى وكيع ٍ سوءَ حفظي – فأرشدني إلى ترك المعاصي)
(5) الإقلال من الطعام فإنَّ( البطنة تذهب الفطنة ) ( فإنَّ الداءَ أكثر ما تراهُ * يكون من الطعام ِ والشَّرابِ) والحرص على العسل ، والزبيب ، وماء زمزم .
(6) الجدُّ والمواظبة في الحفظ ( من طلب العلا سهر الليالي ).
(7) كلَّما شاب بك العمرُ ، خفَّ ضبطُك ، والحفظُ في الصِّغرِ كالنَّقشِ في الحجرِ.

( فوائد الحفظ )


(1) العلم ما حواهُ الصدر لا ما حواه القِمـطرُ .
(2) يصحبكُ الحفظُ أينما ذهبت َ ، فقد قال عبد الزراق : كل علم ٍ لا يدخل مع صاحبه الحمام فلا تعده علمًا .
(3) إعمال الذاكرة .
(4)ضبطُ العلم ِ ، وجمعُه .

( مسالكُ حفظِ ألفيَّة ابن مالك )

تـتنوع المشاربُ في حفظ ألفيَّة ابن مالك ، وعلةُ ذلك : ما قلته أولًا ، من الحفظِ البطيء والنسيان السريع .
قاعدةٌ مهمَّة ( من حفظَ سريعًا نسيَ سريعًا ) و ( من حفظ بطئيًا نسيَ بطيئًا ) .
(1) حفظ ثلاثةِ أبيات من الألفية كلَّ يوم ٍ، وهي طريقةُ الشيخ أحمد الحازمي.
مناقبها:
الحفظُ البطيء، النسيان البطيء، لا إكثار في المحفوظ، طولُ مدَّة الحفظ ِ مع الإنجاز، الانتهاء خلال سنة كاملةٍ – بإذن الله -.
مثالبها:
المللُ / العلاج : ربطُ الأبيات ِ بقراءةِ الشَّرح ، أو تخصيصُ شيخٍ لك يشرحُ كلَّ يوم ثلاثة أبيات .

(2) حفظ (10) أبياتٍ كلَّ يوم ٍ عدا ( يوم الجمعة ) فيخصَّصُ للمراجعة.
مناقبها:
توسُّط الحفظِ، توسط النسيان، توسُّط الإنجاز، الانتهاء خلال أربعة شهور –تقريبًا-
مثالبها:
سرعةُ النسيان / العلاج: تَكرار كلِّ بيت ( 100 ) مرة.

(3) حفظ (20) بيتًا كلَّ يوم، عدا يوميِ الاثنين والجمعة، فيخصَّصُ للمراجعة.
مناقبها:
الحفظ السريع، سرعةُ الإنجاز، الانتهاء خلال شهرين ونصف – تقريبًا -.
مثالبها:
سرعةُ النِّسيان ، / العلاج: تَكرارُ كلِّ بيتٍ (50) مرةً .
كثرةُ المحفوظ في اليوم ، / العلاج: الانتقال إلى الطريقة الثانية .

(4) حفظُ المقرَّر ـ من جامعة ٍ أو معهد ٍ أو شيخ ٍ – وذلك: بحفظ الأبيات المشروحة في كلِّ درسٍ .
مناقبها:
إجبار النفسِ ، فهمُ المحفوظ ، لا مدةً للإنجازِ ؛ فهو راجع إلى المقرَّر .


(كيفيَّةُ الحفظِ)

أكثرُ ما انتفعتُ به في وضعُ (5) دقائق ، لكلِّ بيت ، أو (3) دقائق للبيت الواحد ، بأن تكرِّرْ البيت حتى ينتهيَ الوقتُ ، وفيه فوائد :
(1) إكمال المقرَّر اليومي (2) ضبطُ المحفوظ (3) النشاطُ حينَ الحفظ ِ .



( ضبطُ المحفوظ )
قال الشيخ عبد العزيز الطريفي / اعلم أولا ، أنَّ آفة العلم ( النسيان ) ولولاهُ لأصبح الكلُّ علماء .

(1) لا أنفعَ من التَّـكرار ، فقد يكرَّرُ المحفوظ من (50) إلى (200) مرةً ، مع تهيئةٍ يوم أو يومين لمراجعةِ المحفوظ .
(2) الاستدلالُ بالمحفوظ ،(ج) وذلك بذكره في موطن الاستدلال ، فإن ذُكرتْ لك مسألةُ ( مواضع همزة إن فوق الألف وتحتها ) فتسـتشهد بجميعِ مواضعها من ألفية ابن مالك :
( وهمزَ إنَّ افتحْ لسدِّ مصدرِ * مسدِّها وفي سوى ذاكَ اكسرِ) إلخ ..
(3) اتخاذُ الصَّاحبِ في الحفظ ِوالمراجعة سويًّا ، فهو محفِّزٌ ومنافسَةٌ لإكمال المسير.



( تنويهٌ )

الطرقُ –ولله الحمد – مجرَّبةٌ وأفضلها ( الطريقة الرابعة ) بل كنتُ أقرأ المحفوظ عند الشيخ فأنحرجُ إنْ لمْ أحفظْ ، وإنْ لم أضبطْ ، وإنْ لم أسمِّعْ .




( تنبيهات )


(1)تستطيع أن تطبِّق هذه القواعد ، على متن ٍ غيرَ ألفية ِ ابن مالك ، وهذا راجعٌ إلى التجرِبة ، والله المعين.

(2)سبب تكرار المحفوظ ، هو الانتهاء من مدة الحفظ ، مع الضبط ، وإلا لو حفظ وحفظ وحفظ ولم يراجع ، لانتهى منها وهو بحاجة إلى إعادة حفظِها ، بل نفسُه تمتنع عن إعادة ِ جهده ، ولا يعلم أنه تطايرَ كالريشِ في الهواء ، والله الموفِّق.
وقال أحدهم / وما سُمَّي الإنسانُ إلا لنسيهِ * ولا القلبُ إلا أنه يتقلَّبُ .
وقالوا قديمًا / إنَّ أولَ ناسٍ أولُ الناس ِ –آدم عليه السلام - .
(3) من أفضل الشروح للمبتدئ في ألفية ابن مالك ( الشرح الميسر ) لعبد العزير الحربي
(4) نستطيعُ أن نبتدعَ طريقة خامسةً لحفظ ( ألفية ابن مالك ) وذلك حسبَ التوفيق ، إذا كنت في راحلة ، أو عند إشارة المرور ، أو وقت النزهة ، إلخ ..

أسأل الله أن ينفعنا بما علمنا ، وأن نعمل بما تعلَّمنا ، إنه على ذلك قدير ، وبالإجابة جدير .

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
المسالكْ لحفظِ ألفيَّةِ ابن مالكْ
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى فلسطين الحر :: . . . مــنــتــدى الـلـــغــــــــــات . . . :: الـلـــغــــة الــعــربــيـــة-
انتقل الى: